دعم من منظمة رعاية الطفولة العالمية لمتضرري الفيضانات بأم القرى

0 72

وزعت منظمة رعاية الطفولة العالمية بمنطقة (ميجر- ٦)، بمحلية أم القرى بولاية الجزيرة “الخميس” حقائب نظافة شخصية للأسر، وحقائب صحية للنساء في سن الإنجاب..

يأتي ذلك ضمن برنامج الاستجابة للفيضانات الذي تتبناه المنظمة بولاية الجزيرة بتمويل من صندوق السودان الإنساني..

ووفقاً لمسؤول التوعية المجتمعية بالمنظمة- مكتب الجزيرة- الأستاذ فيصل محمد شطة، فإن توزيع حقائب النظافة الشخصية للأسر والحقائب الصحية للنساء في سن الإنجاب، يدخل ضمن برامج المنظمة لدعم المسؤولية المجتمعية في المناطق المتأثرة بالفيضانات والسيول..

وأضاف أن البرنامج غطى (٧٠٠) أسرة من أصل (١٢٠٠) أسرة بميجر- ٦ بتمويل ودعم من صندوق السودان الإنساني، واستجابة من منظمة رعاية الطفولة العالمية  للتدخل في تجاوز آثار الفيضانات؛ حيث يشتمل البرنامج على محاور الصحة العامة، وإصحاح البيئة بتنفيذ منظمة صدقات، فضلاً عن توزيع مواد غير غذائية..

ومن المقرر أن يغطي البرنامج القرية (٢٨) بمحلية أم القرى..

واعتبرت الدكتورة بلسم كمال الدين منسق علاجي بمنظمة رعاية الطفولة- مكتب الخرطوم- المشروع  واحداً من التدخلات التي تعمل بها منظمة رعاية الطفولة بولاية الجزيرة في الاستجابة للفيضانات والسيول..

وكشفت أن المشروع يستمر  ٤ أشهر يغطي خلالها أقسام الصحة والأمن الغذائي، مشيرة إلى أن المستهدفين تضرروا من الفيضان وفقدوا منازلهم، ونوهت إلى أن المشروع سيغطي قرية الرحمانية بمحلية الحصاحيصا، وعِد النور بمحلية شرق الجزيرة.. 

وقالت إن العيادات الميدانية تمثل واحدة من وسائل الدعم العلاجي للأسر في ظل الأوضاع المأساوية التي يعيشونها..
وأعلنت عن توزيع مواد غير غذائية،  وإنشاء عيادات للرعاية الصحية الأولية يتلقى فيها المرضى العلاج والاستشارات وتتلقى فيها النساء الحوامل الرعاية التوليدية الطارئة بمركز صحي مصغر بالقرية ٦.

وقال مدير الشوون الصحية بمحلية أم القرى الأستاذ دفع الله محمد، إن العمل الذي قامت به المنظمة يعد واحداً من أعمال الخير للوقوف مع المتضريين..

وتمنى اتساع رقعة العمل ليغطي بقية المناطق المتضررة، ممتدحاً الاستجابة السريعة من المنظمة لخدمة المجتمعات المحلية وتقديم يد العون..

وفي السياق؛ ثمن الأستاذ عبد الغني الباقر من مفوضية العون الإنساني والعمل الطوعي بولاية الجزيرة، أداء منظمة رعاية الطفولة العالمية بالجزيرة خاصة في مجال الإستجابة لمناطق الفيضانات والسيول وبذل أقصى الجهود، مبدياً رضاهم التام عن عمل المنظمات الدولية، وشراكتهم مع مفوضية العمل الطوعي والإنساني..

وعبر عدد من أهالي القرية (٢٨) وقرية (ميجر- ٦) عن رضاهم وسعادتهم بالاهتمام الذي وجدوه من منظمة رعاية الطفولة..

Leave A Reply

Your email address will not be published.