سعياً خلف العربية.. صينيون يطلبون العلم بجامعة الجزيرة

0 329

في وقت سابق؛ ترددت أحاديث من قبيل “أطلبوا العلم ولو في الصين”.. والآن بتنا نرى طلاباً صينيين يطلبون العلم في مؤسسات تعليمية سودانية من بينها جامعة الجزيرة؛ وكليتها العريقة “التربية حنتوب”.. طلباً لتعلم اللغة العربية..

واحتفلت إدارة العلاقات الخارجية والتعاون الدولي بحدائق حنتوب بوداع الطلاب الصينين المبتعثين لدراسة اللغة العربية لغير الناطقين بها والبالغ عددهم (١٢) طالباً..

في أمسية سودانية صينية أكدت متانة العلاقة بين الدولتين حكومة وشعباً، وجاء الحفل بحضور عميد شوون الطلاب؛ ممثل مدير الجامعة، وعميد كلية التربية حنتوب، ومدير العلاقات الخارجية والتعاون الدولي بالجامعة.

وأبدى الطلاب الصينيين حزنهم الشديد لوداع السودان، وقالوا إنهم نجحوا بفضل التعاون التام الذي وجدوه من كل إدارات الجامعة..

وأكد الطالب يعقوب سعادته بزيارة السودان لأول مرة، مضيفاً أنه سمع في الصين أن الشعب السوداني كريم ومضياف وودود ووجده أكثر حميمية مع الضيوف طيلة خمس سنوات قضوها بالجامعة..  

 وأضاف ضاحكاً أنه سمع عن سخانة الجو لكنه وجد فقط حرارة في الاستقبال وأجواءً باردة خريفية وسحباً ممطرة جعلته يحب اسمه الذي يعني بالعربية نهر السماء، وعبر عن شكره للأساتذة، ومجتمع كلية التربية حنتوب الذين لم يبخلوا عليهم يوماً واحداً في تلقي العلم حسب قوله..  

واعتبر دكتور قيس محمود حامد عميد شؤون الطلاب؛ دراسة الطلاب الصينين بالجامعة إضافة كبيرة تعطي مؤشراً لتمتع الجامعة بسمعة خارجية جيدة من خلال دراسة الطلاب الوافدين ضمن برامج البكالوريوس والدراسات العليا.

وأضاف: نسعى ونطمح لاستيعاب المزيد من الطلاب.. مؤكداً أن تجربة الطلاب الصينين كانت تجربة خاصة وجيدة ويجب دعمها وضمان استمراريتها لأن تحدثهم للعربية يؤكد تلقيهم محتوى علمياً جيداً..

وأشاد قيس بالعلاقات السودانية الصينية، وثقة الشعب الصيني في السودان وابتعاثه الطلاب للالتحاق بالجامعة..

وفي السياق؛ أبدى مدير العلاقات الخارجية والتعاون الدولي الدكتور علي مدثر استعدادهم لتوفير البيئة اللازمة لتحقيق أهداف التعاون المثمر بين دولة الصين والسودان في برنامج الطلاب المبتعثين..

وقال: ” تميزت الجامعة منذ نشأتها بعلاقاتها الخارجية المثمرة مع العديد من الجامعات والهيئات والمنظمات. لافتاً لتوقيع مذكرة تفاهم بين جامعة الجزيرة، وكلية اللغة العربية  بتونشفين– نينفشيا– دولةالصيين؛ في إطار التبادل العلمي والأكاديمي بين الجامعات..

ونوه إلى قبول (9) طلاب من دولة الصيين للدراسة بجامعة الجزيرة في برنامج بكالوريوس اللغة العربية للناطقين بغيرها بكلية التربية حنتوب للعام الدراسي 2016-2017م، مضيفاً أن البلدين تربطهما صداقة راسخة وأخوية ضاربة الجذور، معلناً استمرار وتعزيز الشراكة والتعاون مع الجامعات الصينية لتنفيذ مزيد من المشاريع خاصة دعم الطلاب الصينيين الدارسين بجامعة الجزيرة.

كان دكتور موسى عبد الرحمن عميد كلية التربية حنتوب؛ هنأ الطلاب المتخرجين، واستيفائهم مطلوبات التخرج بعد جهد كبير، وتمنى أن يكونوا رسلا لجامعة الجزيرة في بلدهم الصين..

وفي ختام الحفل تم تقديم شهادات تقديرية وهدايا تذكارية للطلاب الصينيين..

طلاب صينيون
Leave A Reply

Your email address will not be published.