لسه خايف من رهابك

0 93

 علي بلدو

يمثل الخوف أحد أهم السلوكيات البشرية، ويتحكم به الجهاز العصبي اللا إرادي وسط تدفق هرمونات ومواصلات الخوف وأهمها الادرينالين.

وهناك خوف طبيعي من أشياء تخيف بطبيعتها مثل: الحيوانات المفترسة والحشرات القاتلة وأماكن الخطر وهذا لا غبار عليه.

وأما الخوف المرضي أو الرهاب فهو الخوف من أشياء أو أماكن أو مواقف أو تحركات، لا تثير الخوف لدى الرجل العادي أو المرأة العادية من ناس قريعتي راحت زينا كده.

و يتميز هذا الرهاب المرضي بأن المريض لا يمكنه التحكم به ولا يمكنه السيطرة عليه وكما أن رد الفعل لا يتناسب مع المثير مثل أن يجري لمسافة كيلو لمجرد رؤية جقر أو فار أو حتى كديسة، و كما أن الخوف هذا يؤدي للتجنب والانغلاق والحد من التحركات وكما قال الأهل:

الضاق عضة الثعبان بيخاف من جرة الحبل

وبالمناسبة كلامهم صااااح؟

وأنواع الخوف تتراوح ما بين الخوف من الأماكن المفتوحة أو المغلقة مثل الميادين والاسانسير، والأنفاق، والقبو، والبدروم. وخوف التحدث مع الأغراب أو الخجل الاجتماعي بكافة صوره، والكبكبة عند الحديث أو المخاطبة مع الجمهور أو إمامة الصلاة أو طق الحنك مع الخطيبة أو الثرثرة في المواصلات وغيرها.

و كما يوجد خوف مرضي خاص بالخوف من الظلام أو الرعد أو الحيوانات الأليفة  والدم والسرطان والخوف من أمراض القلب وناس: (أنا جاني قلب ولا شنو وأنا جاني المرض الكعب، وأنا جاني المرض الكتل فلان ذاتووو).

وأعراض الخوف تشمل تسارع ضربات القلب والعرق، نشاف الريق، برودة الأطراف، لفة الراس، أو الغنطسة، شحة الصدر، ضيق النفس، التمتمة، والتأتاة، زيادة التبول، الغازات، آلام البطن، الإسهال، صعوبات النوم، فقدان الشهية، الصداع، طشاش العيون، صنة الأذن، الحيل الميت والخدر:

زولي الأخدر

لو شفتو بخدر

و برضو كلامهم صاااااح.

الرهاب قد يؤدي إلى الوفاة بسكتات القلب أو الدماغ، وكما له مضاعفات خطيرة للغاية تستدعي سرعة المعالجة. والعلاج دوائي وسلوكي واجتماعي ونسبة التحسن عند أهل الاختصاصص عالية جداً.

وإن كنت تعاني من الرهاب فما عليك سوى الاتصال بالجريدة وسيدلوك علينا وطواقمنا المشاركة لنبدء العلاج ومعاً نحو حياة بلا خوف.

خاطرة  أخيرة:

بخاف يا إنت لو جيتك

ألملم في دروب الريد

أزور بيتك

يقولوا علي حبيتك

و سر الريدة بينا يذيع

و من إيديا إنت تضيع

وأعيش بعدك حياتي جفا

مواسم ما بتلاقي ربيع؟

Leave A Reply

Your email address will not be published.