تفاهمات بين جامعة الجزيرة وشركة (FGM) الفرنسية لتدريب المزارعين

0 158

إدارة الجامعة ووفد الشركة

أطلعت إدارة جامعة الجزيرة، وفد شركة (FGM) الفرنسية العاملة بمشروع الجزيرة، على إمكانياتها العلمية والبحثية في الجانب الزراعي، وذلك في سياق سعي الشركة للتعرف على المؤسسات التي تقدم خدمة التدريب للمزارعين، والأشخاص المشاركين في الزراعة، وتقصي احتياجات أصحاب المصلحة في مشروع الجزيرة نيابة عن السفارة الفرنسية لتوفير الأموال لبرامج التدريب..

واستمع الوفد خلال اجتماع مشترك بكلية العلوم الزراعية حضره مدير الجامعة بروفيسور محمد طه يوسف، وباحثين بالكلية، والمسؤولين بإدارة العلاقات الخارجية والتعاون الدولي؛ لشرحٍ تعريفي بالكلية التي تخرجت فيها (38) دفعة في مختلف التخصصات، وتضم (136) عضو هيئة تدريس من حملة الدرجات العلمية العليا، بجانب المراكز البحثية، والأقسام، والمعامل، والمزارع المؤهلة للقيام بالدور التدريبي والتقني… 

وأشار وفد الشركة لاهتمامهم بمعرفة الجوانب المتعلقة بالباحثين، والبنيات التحتية لتدريب المزارعين، ونقل التقانة، والفرص التي يمكن أن تُقدم عبر المؤسسات العلمية والبحثية، منوهين لإمكانية إقامة تدريب مهني زراعي بمنطقة الجزيرة لنقل التقانة للمزارع بما يحقق هدف النهوض به، وزيادة الإنتاجية الرأسية..

ووعد الوفد بالتباحث مع السفارة الفرنسية حول تطوير مستقبل العلاقة مع الجامعة، وكلية العلوم الزراعية، وصولاً لتوقيع مذكرة تفاهم بين الجانبين..

كانت مباني إدارة مشروع الجزيرة بالخرطوم شهدت أواخر يوليو الماضي، توقيع مذكرة تفاهم بين مشروع الجزيرة وشركة (FGM) العالمية الفرنسية حول مشروع الحقول الإنتاجية للزراعة المستدامة؛ حيث وقع عن الجانب السوداني مدير مشروع الجزيرة، وعن الجانب الفرنسي السفيرة الفرنسية بالسودان وممثل الشركة الفرنسية..

ونصت المذكرة على إدخال التقانات الفرنسية في تطوير الزراعة لمدة (18) شهراً، وأن يتم إدخال نظام الزراعة بالآلة، حيث تشمل المساحة المستهدفة بمشروع الجزيرة خمسة آلاف فدان ومشروع المناقل (16) ألف فدان، وهي عبارة عن منحة من جمهورية فرنسا للسودان..

Andrew Winter Taylor
Leave A Reply

Your email address will not be published.