مناشدات بالمحافظة على استقرار العملية الأكاديمية بجامعة الجزيرة

0 85

أقر بروفيسور محمد طه يوسف مدير جامعة الجزيرة؛ رئيس مجلس العمداء، بالحاجة لتحركٍ عاجل فيما يلي القضايا المعيشية للعاملين بالجامعة، وإحراز تقدم في استقرار الأستاذ الجامعي، داعياً لتكوين لجنتين للعمل في هذا الشأن.

وناشد طه خلال كلمته في اجتماع مجلس العمداء رقم (3/2021) الأساتذة بلعب دورٍ كبير ومتعاظم على مستوى الكليات والمعاهد للمحافظة على استقرار العملية الأكاديمية وانتظامها بكل السبل خلال الفترة القادمة، وبث وعي المكون الإداري في هذا الجانب تحسباً للتصاعد المحتمل للحركات المطلبية في السودان..

وقطع رئيس المجلس بعدالة قضية الأستاذ الجامعي وأحقيته في الهيكل الراتبي، غير أنه أكد على ضرورة إنجاح ثورة ديسمبر المجيدة في ظل اختلال موازين القوى القائمة الآن في الوسط السياسي، مضيفاً أن ذلك لايعني التقاعس عن قضايا العاملي، والأستاذ الجامعي..

ونوه طه إلى عدم وجود جهة في السودان لديها الحق في تمثيل جموع الأساتذة ما يلقي العبء على المكون الإداري الموجود، مضيفاً أن غياب النقابات وقانونها، جعل القضايا المطلبية ذات طابع فردي، مجدداً تأكيده بعدم وجود مكوّن في السودان يملك حق المطالبة بصورة جماعية غير الدولة..

ولفت إلى أن التعقيدات السياسية والاقتصادية التي تشهدها البلاد، تحتم النظر للقضايا المطلبية ضمن المكون السياسي العام للدولة، مشيراً لحاجة المرحلة للوعي بثورة ديسمبر المجيدة لإنجاح الفترة الانتقالية..

وذكر طه أن الحركة المطلبية ومنذ استقلال السودان، مثّلت كل العاملين بالدولة فيما يلي العمل النقابي، والاستحقاقات المالية، كونهم الشريحة الأساسية المناط بها معرفة الوضع الاقتصادي الحقيقي في الدولة، والهيكل الراتبي، ومستوى المعيشة الموجود..

وشدد على ضرورة إعلاء مصلحة الطلاب، وتهيئة كل سبل استقرارهم الأكاديمي تقديراً لإسهامهم الكبير في إنجاح الثورة..

Leave A Reply

Your email address will not be published.