إثيوبيا تعلن إطلاق هجوم بري جديد ضد مسلحي “جبهة تيغراي”.. استعانت بقوات خاصة من إقليم أمهرة

154

أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، إطلاق هجوم بري جديد ضد مسلحي الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي شمالي البلاد.
من جهتها، قالت بيلين سيوم، المتحدثة باسم رئيس وزراء إثيوبيا إن “الحكومة الإثيوبية تتحمل مسؤولية حماية مواطنيها في جميع أنحاء البلاد من أي أعمال إرهابية”.
سيوم أضافت لرويترز ، دون الخوض في تفاصيل: “الحكومة الإثيوبية ستستمر في مواجهة (عمليات) التدمير والعنف والقتل التي تمارسها الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي في منطقة أمهرة ومناطق أخرى”.
كما أكد جيتاتشو ريدا، المتحدث باسم الجبهة، في بيان، أن الجيش الإثيوبي شنّ هجوماً منسقاً على جميع الجبهات، بمساندة من القوات الخاصة في إقليم أمهرة الواقع في شمال البلاد.
فيما أشار ريدا إلى أن هناك قتالاً في بلدات ويجلتينا وورجيسا وهارو في إقليم أمهرة، وأن القوات المهاجمة تستخدم المدافع الثقيلة والطائرات المقاتلة والمسيرة والدبابات والصواريخ في الهجوم.
بينما لم يتسنَّ التحقق من تصريحاته من مصدر مستقل.
في حين لفتت وكالة رويترز إلى أنه لدى طلب تعليق من حكومة إقليم أمهرة قاموا بإحالتها إلى الحكومة الاتحادية.

Comments are closed.